وفاة صاحب أشهر سرقة بالقرن العشرين….. تعرف من هو

 توفي روني بيغز أشهر مجرمي بريطانيا والذي عرف بدوره في قضية "سرقة القطار الكبرى" عام 1963 عن عمر يناهز 84 عاما، حسبما أعلنت وزارة العدل البريطانية.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن بيغز توفي في دار المسنين التي كان يمكث فيها شمال العاصمة البريطانية لندن، علما أن آخر ظهور علني له كان الشهر الماضي في جنازة زميله في واقعة السرقة الشهيرة بروس رينولز.


...

وتدهورت صحة بيغز تدهورت أخيرا نتيجة تعرضه لجلطات دماغية عدة.

وأقدم بيغز  على عملية سرقة أثارت ضجة كبيرة، إذ نفذها هو ومجموعة من الأشخاص واستهدفت "قطار البريد الملكي" كان في طريقه من غلاسكو إلى لندن في أغسطس 1963.

وكان بيغز ورينولدز ورونالد إدواردز وآخرون قد سطوا على قطار تابع لمصلحة البريد البريطاني مرتدين خوذات وأقنعة وسرقوا 120 حقيبة نقود تحوي نحو 2.6 مليون جنيه استرليني وهو ما يعادل 40 مليون جنيه استرليني في الوقت الراهن.

ولكن بعد صدور حكم بسجن روني مدة 30 سنة، تمكن من الهرب عام 1965، إذ مكث في عدة دول إلى أن استقر في البرازيل منذ ذلك التاريخ حتى 2001، عندما سلم نفسه إلى سلطات بريطانيا.

وقضى بيغز عشرات السنين خارج بريطانيا ولكنه عاد إليها في عام 2001 طالبا الرعاية الصحية ولكن السلطات أودعته السجن. وفي عام 2009 أفرج عنه لدواع إنسانية عقب إصابته بالالتهاب الرئوي.

تجدر الإشارة إلى أن عملية السرقة التي قام بها بيغز ورفاقه وصفت بأشهر عملية سرقة في القرن الماضي وألف من وحيها العديد من الكتب كما اقتبس منها عدة أفلام عالمية.

وفاة صاحب أشهر سرقة بالقرن العشرين وفاة صاحب أشهر سرقة بالقرن العشرين1

 

شارك الموضوع

اخر الموضوعات

أضف رد

بواسطة : ووردبريس · تصميم : ثيم جنكي | تعريب قوالب ووردبريس